FacebookTwitterDiggGoogle BookmarksLinkedIn
    Ferienhaus Ostsee

معيار السلامة الإجتماعية و البيئية من منظور الاقتصاد الإسلامي

 

 محمد جموعي قريشي (جامعة قاصدي مرباح _ ورقلة )
 عبد الحفيظ بن ساسي (جامعة فرحات عباس _ سطيف)

مقدمة :
تسعى التنمية المستدامة إلى تلبية حاجيات الحاضر دون تعرض قدرات الأجيال القادمة للخطر، وذلك وفق مجموعة من التوازنات التي تعمل باستمرارية للحفاظ على الموارد البشرية ، والموارد الطبيعية ، والموارد البيئية ، ومن ثم العمل على تنميتها وترقيتها وفقا لظروف كل مجتمع وتطلعاته . وللتنمية المستدامة ثلاثة أبعاد ، ممثلة في البعد الإقتصادي المادي ،والبعد الإجتماعي ، والبعد البيئي .
وسنحاول أن نجيب عن الإشكالية الآتية:
هل يخضع سلوك المؤسسة في تقييم المشاريع و تسييرها لمعيار الإيراد المادي فحسب،أم يتجاوزه ليشمل معيار الإيراد الإجتماعي و البيئي و ذلك من منظور الإقتصاد الإسلامي ؟
وللإجابة على ذلك سنركز في هذه الورقة على جملة من الضوابط التي يطرحها الإقصاد الإسلامي من خلال منهجه الإستثماري الذي يرشد النشاط الإستثماري لتكون المنظمة أو المشروع منسجما في نشاطه مع ما يسعى إليه الاقتصاد الإسلامي من تعزيز لأبعاد
التنمية المستدامة .

تحميل المقال

  • Image manifest.univ-ouargla 01
  • Image manifest.univ-ouargla 02
  • Image manifest.univ-ouargla 03
  • Image manifest.univ-ouargla 04
  • Image manifest.univ-ouargla 05
  • Image manifest.univ-ouargla 06
  • Image manifest.univ-ouargla 07
  • Image manifest.univ-ouargla 08
  • Image manifest.univ-ouargla 09
  • Image manifest.univ-ouargla 10
  • Image manifest.univ-ouargla 11