أداء المؤسسات من خلال مقاربة الحوكمة

 

 

د.مباركة سواكري - جامعة الجزائر 3

Cette adresse e-mail est protégée contre les robots spammeurs. Vous devez activer le JavaScript pour la visualiser.

 

الملخص:

عرف مفهوم الأداء تطورات عديدة، تجسدت أخيرا من خلال التقارب بين مقاربتي حوكمة المؤسسات والتنمية المستدامة و في إطار مقاربة أصحاب المصالح إلى التأكيد على أهمية الأداء المالي في إطار الأداء الإستراتيجي، و أهمية المحاسبة في إطار المناجمنت.         

 

تمهيد:

كان ومازال الأداء مفهوما جوهريا ومتعدد الأبعاد بالنسبة للمؤسسات، لكونه محور وجود أو عدم وجود المؤسسة من جهة، وارتباطه بجميع ميادين المعرفة المناجيرية بشكل عام والإستراتيجية بشكل خاص من جهة أخرى.

يتميز مصطلح الأداء حسب(Marmuse, 1992),  (Lorino, 1995, 1998), (Vlasselaer,1997) ،(Gauzente,2000),(Castelnau et al.,1999) ,(Bessire,1999), (Mercier,2003),  , (Parmenter,2010) (Berrah,2002),  في مجال الأدب المناجيري بتعدد المصطلحات المعبرة عنه حيث استخدم في (Barraux,1997) و (Molho&Fernandez-Poisson,2003) الأداء الشامل، وفي (Supizet ,2002) و(Reynaud & al.,2003) , Punto,2003)) الأداء المستديم وفي  (Maineult, 2002) الأداء الإستراتيجي، و كما يتميز بارتباطه بمصطلحات أساسية أخرى،  مصطلحات كلاسيكية: كالإنتاجية، المر دودية، الكفاءة والفاعلية ومصطلحات حديثة: كالامتياز والتميز وإنشاء القيمة، و بتعدد واتساع المقاربات البحثية حوله، يدخل هذا الارتباط في نطاق التصورات الفكرية للمهتمين بنجاح المؤسسات وتطورها من خلال المقاربات المناجيرية .

 

 

Télécharger l'article